أول يوم لي في مصر

مضى يوم كامل على زيارتي لمصر. أخذت قسطا كبيرا و مستحقا من النوم، و قضيت وقتا ممتعا مع عائلتي و أبناء أخي الصغار و زرت جدتي في المستشفى. لا أستطيع القول أنني أشعر بالسعادة لأن عقلي لا يزال منشغلا بالمستقبل الغامض الذي ينتظرني، و لكنني بسعتي أن أقول أنني أشعر بالسكينة.

و الليلة هي أول ليال عيد الفطر. كل عام و أنتم بخير.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *