أنا محظوظ

Last night I ended up going to see a movie at Arab Cinema Week. This is the third movie that I see in theaters within a span of a week - an all-time high. I don't particularly watch that many movies, and over the past few years I'd go to a movie theater around once a year. Since I met Dania last weekend that seemed to have changed quite a bit 😀

I particularly went to the theater last night to meet up with Peri, whom I met at Harvard Arab Weekend in Boston and is the organizer of the event. We watched a movie called نوّارة, an Egyptian movie by منّة شلبي. The movie was about inequality in Egypt, the lives of the rich compared to the poor, and how the revolution hasn't really been helping the people of the lower class.

مشاهدتي لفيلم نوّارة أصابتني بالاكتئاب. جسَّد الفيلم الفارق الرهيب بين الطبقة الغنية و الطبقة الفقيرة في المجتمع المصري، و كان - للأسف - تجسيدا واقعيا التمسته مرارا في حياتي في مصر. بِتُّ أفكّر في حياتي و الفرص التي أتيحت لي من تعليمٍ و سفرٍ و عملٍ. لو لم أكن وُلدْتُّ لمن وُلدْتُّ لما أتيحت لي تلك الفرص. أنا ببساطة إنسان محظوظ، و من السفاهة أن أظن غير ذلك.

مشاهدتي لأفلام عدّة هذا الأسبوع جعلتني أدرك هشاشة مشاعري. أجد نفسي أنازع دموعي حينما أرى الظلم و الفقر و عدم المساواة في الوطن العربي. أتمنى في المستقبل القريب أن أوظّف تلك المشاعر في عمل يغيّر هذا الواقع - و لو بقدر بسيط.

أنا الآن في مطار لاجوارديا في نيويورك و على وشك ركوب طائرة إلى أركانساس (المحطة الأولى في طريقي إلى كوستا ريكا). إلى اللقاء!

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *